خطأ
  • XML Parsing Error at 9:19. Error 76: Mismatched tag

الشيعة روّاد المقاومة ضد الظلم

الأحد, 01 كانون2/يناير 2012 11:04
نشرت في أخبار

أفادت وكالة أنباء أهل البيت (ع) ـ ابنا ـ أن آية الله الهادوي الطهراني في اجتماع اللجنة السياسية الحقوقية للمجمع العام الخامس لمجمع أهل البيت العالمي (ع) اعتبر الصحوة الإسلامية فرصة للتشيع و قال: لا شك في أن ما يجري الآن تحت عنوان "الصحوة الإسلامية" ناتج من الفكر الشيعي.

و تابع قائلا: على أساس فكر أغلب أهل السنة، لا مجال لمحاربة الظلم؛ إن فكرة محاربة الظلم فكرة يقودها التشيع.

و حذّر رئيس مؤسسة رواق الحكمة من التهديدات التي تخاطب الشيعة و قال: مع أن حركة الصحوة الإسلامية متأثرة بالفكر الشيعي، و لكن هناك محاولات كثيرة لعدم ذكر التشيّع في مختلف الدول التي تعيش هذه الحركات و النهضات. لعلّ الكثير من الناشطين في هذه التطورات قد لا يعرفون أن هذه الحركات متأثرة بالثورة الإسلامية في إيران و بالتشيع.

و أضاف آية الله الهادوي: من جانب هناك محاولات على إخفاء صورة الشيعة و ثورة إيران في هذه التطورات، و من جانب آخر إن خطة الإرهاب من إيران و من الشيعة على رأس أعمال الأعداء.

و في مقطع آخر من كلامه أكد على أن التشيع ليس مذهبا إلى جانب المذاهب الإسلامية الأخرى و قال: إن التشيع هو متن الإسلام الأصيل؛ و ما أراده الإسلام منا و التفسير الذي يجب أن يقدّم للإسلام متبلور في مدرسة أهل البيت (ع).

و تابع أستاذ الحوزة العلمية بقم: مع الأسف إن التيارات الوهابية و التكفيرية التي هي تيارات صغيرة جدا في الأمة الإسلامية، يصورون اليوم أنفسهم بأنهم هم الإسلام الأصيل، مع أن الوهابية عبارة عن تفسير خاص جدا عن الإسلام حيث لا ينسجم مع الحقائق الإسلامية و يخالف جميع التفاسير الإسلامية الأخرى.

و عبر إشارة آية الله الهادوي على ضرورة التأكيد على التشيع بعنوانه المتن الأصيل للإسلام قال: إن التيارات المعادية للشيعة تهدف إلى تصوير التشيع كتفسير إلى جانب باقي التفاسير عن الإسلام أو كأمر خارج عن الإسلام، و هذا ما يجب أن يثير حساسيتنا تجاهه و لابد من مواجهته.

و أكد في ختام كلامه على ضرورة الاستفادة من قابلية الشبكات الاجتماعية من أجل التعريف بالتشيع و طالب بحضور أتباع أهل البيت (ع) في هذه الشبكات بجدية أكثر.

مكتب آية الله مهدي الهادوي الطهراني

الروابط ذات الصلة:

موقع أهل البيت عليهم السلام الخبري

وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية