خطأ
  • XML Parsing Error at 9:19. Error 76: Mismatched tag

تم افتتاح موقع إسلام بديا في يوم ولادة النبي الأعظم (ص) و الإمام جعفر الصادق (ع)

السبت, 09 تموز/يوليو 2011 12:09
نشرت في أخبار

أكد رئيس مؤسسة رواق الحكمة للدراسات على طرح الإسلام بطريقة تناسب الظروف الحالية في العالم و قال: يجب أن نسعى لطرح الإسلام بأساليب حديثة.

أفادت وكالة مهر للأنباء في قم، أنه قال آية الله مهدي الهادوي الطهراني في لقائه مع الصحفيين ظهر يوم الاثنين و في يوم ميلاد النبي الأكرم (ص) في احتفال افتتاح موقع إسلام بديا كموسوعة إسلامية: يجب أن نسعى لطرح الإسلام بطريقة تناسب الظروف الحالية و بطريقة حديثة في العالم المعاصر، و قد أسست مؤسسة رواق الحكمة بهذا الهدف منذ البداية.

و قد أكّد على استغلال إمكانات الإنترنيت كوسيلة ذات قابليات غير محدودة من أجل نشر المعارف الإسلامية و قال: نشعر بوجود بعض التلكؤ في استخدام الأساليب الحديثة لدى بعض المؤسسات الإسلامية و المراكز الثقافية في البلد، و قد حاولنا بوسعنا في مؤسسة رواق الحكمة أن نعوض ذلك.

و قال الشيخ الهادوي الطهراني: و بالإضافة إلى استخدام الأساليب الحديثة في انتقال المفاهيم، حاولنا في مؤسسة رواق الحكمة أن نحافظ على حداثة المضمون و تناسبه مع المخاطب و أن يكون ملبّيا لما يحتاجه اليوم و أن يكون المضمون ثريّا يليق بشأن مدرسة أهل البيت (ع) إن نسب المضمون إليها، فلولا ذلك يفقد المخاطب ثقته بهذه المجموعة.

و في مقطع آخر من كلامه أشار إلى الإنجازات المحققة في مؤسسة رواق الحكمة للدراسات و قال: تم تأسيس موقع إسلام كوئست في عام 2006، و في مدة أربع سنين أصبح يغطي 14 لغة للقارئين و المحققين، و لعله يعتبر الآن أهم و أكبر مركز للإجابة عن الأسئلة بين المواقع الشيعة.

و قال رئيس مؤسسة رواق الحكمة: لقد صببنا اهتمامنا بشكل دائم في موقع إسلام كوئست على محورين؛ الأول هو طرح الأسئلة بطريقة جذابة و الآخر هو التدقيق في الإجابة ضمن عدة مراحل و خطوات، و استطاع هذا الموقع لحد الآن أن يجيب عن 12000 سؤال في مختلف المجالات الروائية و الكلامية و العرفانية و الفقهية و الإسلامية. و بالإضافة إلى وجود هذه الأسئلة في الموقع نفسه، يرسل الجواب إلى السائل أيضا، كما تطبع بصيغة كتب.

وقال سماحته حول تطلعات المؤسسة و خطتها المستقبلية: من أجل إنتاج العلم و حركة التنظير و إعادة بناء العلوم الإنسانية على أسس القيم الإسلامية و في سبيل حسن الاستفادة من تجارب العقود الثلاثة في الثورة الإسلامية في مجال العلوم الإنسانية الإسلامية و استخدام الطاقة الإنسانية المتوفرة في هذا المجال، و بغية الحصول على أفضل النماذج العلمية و التعليمية و الثقافية من حيث التطبيق وعرضها على المثقفين و الدارسين و سائر الناس في كل العالم، قررت المؤسسة على أن تتحول في المستقبل إلى مؤسسة دولية للدراسات العلمية و الثقافية.

وأضاف الهادوي الطهراني: إن تأسيس جامعة الحكمة الدولية للعلوم الإنسانية و تأسيس حوزة الحكمة الدولية للعلوم الإنسانية الإسلامية بمستوي التخصصية و العامة لجميع شرائح الناس، و تأسيس قناة إسلام لايو على الأنترنيت، و إنشاء خدمة البريد الألكتروني باسم إسلام ميل و خدمة المدونات باسم إسلام بلاك من الخطط المستقبلية الأخرى لمؤسسة رواق الحكمة.

مكتب آية الله مهدي الهادوي الطهراني

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الروايط ذات الصلة:

موقع إسلام بديا

وكالة مهر للأنباء 1

وكالة مهر للأنباء 2

وكالة شبستان للأنباء

موقع مشرق الخبري

الموقع الخبري لمجمع أهل البيت (ع) العالمي

إذاعة معارف

الموقع الخبري للطلاب الجامعة في إيران

خبر آنلاين

صادق نيوز

راهبرد نيوز

أخبار بازتاب

استوا

صحيفة صبح إيران (قدس)

وكالة الأنباء القرآنية الإيرانية

وكالة رسا للأنباء

شبكة اجتهاد

صحيفة كيهان

قناة خبر التفزيونية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تقرير مصور